اليوم الأربعاء 20 سبتمبر 2017 - 12:35 صباحًا

  
  رئيس التحرير
  شكري رشدي



البعض لا يعالجهم الحب !.. بقلم : شكرى رشدى

إننا نأمل أن نستطيع تغيير من حولنا بالحب ربما ننجح ، لكن هناك طبيعة متحجرة في البعض لا ينفع معها الإحسان ولا يعالجهم الحب والاقتراب منهم خطر !!
سيدة عثرت علي ثعبان جائع يشعر بالبرودة، فقررت أن تنقذه، أخذته إلي بيتها وبدأت تطعمه، أخذ يعتاد عليها فينام بجانبها ويتبعها في كل مكان تذهب إليه.
وفي يوم من الأيام توقف الثعبان عن الأكل تماماً وحاولت معه أن يأكل خوفا عليه وهي تظن أنه مريض لكن الثعبان ظل علي حاله أسابيع طويلة لا يأكل، يتبعها.. يتدفأ بها، ينام بجانبها بينما هي حزينة عليه، أخيرا قررت أن تأخذه إلي الطبيب البيطري ليفحصه.
سألها الطبيب: هل هناك أي أعراض أخري عدا قلة الشهية؟.. فأجابت المرأة : لا.
سألها الطبيب : هل مايزال يرقد بجانبك فردت السيدة نعم.. يتبعني أينما ذهبت وينام بجانبي، أحيانا يلتف حولي طمعاً في الدفء لكنه حين أستيقظ يتبعني بعينه فأقوم بتقديم الطعام له فلعله جائع.. لكنه للأسف لا يأكل شيئا ويظل مكانه.
تبسم الطبيب وقال لها: يا سيدتي إن الثعبان ليس مريضا بل يستعد لإلتهامك.. إنه فقط يحاول أن يجوع فترة طويلة حتي يمكنه أكلك ويحاول كل ليلة أن يلتف حولك ليس حبا فيكِ، لكن يحاول أن يقيس حجمك مقارنة مع حجمه حتي تستوعب معدته وجبة بحجمك.
إنه يعد العدة للهجوم عليك في الوقت المناسب فخذي حذرك وتخلصي منه بأسرع وقت، قصة مرعبة.. لكن تحدث كل لحظة حولنا !!

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*