اليوم الخميس 19 أكتوبر 2017 - 7:32 صباحًا

  
  رئيس التحرير
  شكري رشدي



بيومي فؤاد: سأغير أدواري الكوميدية قريبا.. “عايز فيلم مفيهوش إفيه”

كتبت هيام نيقولا : كشف الفنان بيومي فؤاد عن أمنيته في تقديم عمل سينمائي خارج إطار الكوميديا، موضحًا أن المخرجين والمنتجين لم يعرضوا عليه أي عمل سينمائي تراجيدي حتى الآن. وأضاف خلال حلوله ضيفًا على برنامج “عيش صباحك” على “نجوم إف إم” : “مفيش حد عايز يخاطر ويختارني في أدوار بعيدة عن الكوميديا، لكن قريبًا سأغير جلدي وأفعل ذلك في السينما”.

وأكمل بيومي: “نفسي أعمل فيلم مفيهوش إيفيه وأتمنى أعمل أدوار جادة خاصة في السينما حيث إن كل الأدوار كانت كوميدية على عكس المسلسلات التي أديت فيها عددًا من المشاهد خارج إطار الكوميديا”. وتابع: “من وجهة نظري الخاصة، أرى أن المسرح لا يصلح إلا للأدوار الكوميدية فقط، ما الفائدة أن أذهب لحضور عمل مسرحي درامي لا يوجد به إيفيه واحد”.

وقال بيومي فؤاد، إنه يتمنى العمل مع المخرج شريف عرفة مدى الحياة بجانب معتز التوني وأحمد الجندي لأن التفاهم بينهم موجود، مؤكدًا أنه يحرص على متابعة الفنانين أحمد مكي والثلاثي أحمد فهمي وشيكو وهشام ماجد بسبب الإيفيهات غير المتوقعة الموجودة في أعمالهم.

ولفت بيومي إلى أنه يحب العمل مع المخرجين أصحاب التجربة الأولى، لأنهم حريصين على ظهور تلك الأعمال بشكل أقرب إلى المثالية.

وأوضح أن الأفلام التجارية لها منظور خاص من وجهة نظره، مضيفا: “أنا بعمل تلك الأفلام بطريقتي الخاصة، كما أن لدي شروط ببلغها لأي مخرج قبل تصوير تلك الأعمال، منها عدم الظهور بمظهر خارج أو ارتداء ملابس معينة”.

ونوه بيومي بأنه يصور حاليًا مسلسل من إخراج معتز التوني، وبطولة الفنانين: محمد ثروت، ومحمد سلام، وأوتاكا، وأيتن عامر، قائلا إن دوره ضابط شرطة يطارد اثنين من النصابين طوال أحداث المسلسل، ويتخلل ذلك العديد من المواقف الكوميدية.

وأشار إلى أنه مازال محتفظًا بوظيفته في وزارة الثقافة، قائلا: “محتفظ بوظيفتي حتى الآن عشان لما اتضايق أو أزهق من التمثيل أرجع تاني، أنا حتى الآن ممثل هاو ولست محترفًا”.

واستطرد: “ظللت أكثر من 15 عامًا أمثل في المسارح دون أن أتقاضى جنيهًا واحدًا، أنا الآن ممثل هاو لكن أحصل على أموال من وراء هذه الأعمال التي أؤديها”.

 وأكد الفنان بيومي فؤاد، دعوته إلى مهرجان الجونة السينمائي إلا أنه اعتذر عن التواجد في حفل الافتتاح بسبب انشغاله بعدد من الأعمال الفنية، موضحًا أنه غير متابع جيد لأحداث المهرجان. وأضاف بيومي ، أن هناك فارق كبير بين المسرح الخاص والمسرح العام، مشيرًا إلى أن تجربة تياترو مصر ليست مسرحيًا لكنها عبارة عن اسكتشات.

وتابع: “المسرح الخاص يتحكم فيه منتج أو مجموعة منتجين على عكس مسارح الدولة حيث إن الحكومة هي من تصرف عليها، لذلك من المستحيلات أن تجد مسرح خاص يعرض مسرحية درامية أو مسرحية في وجود جمهور قليل لأنه يركز على الربح في المقام الأول، لذا في الغالب تكون تلك الأعمال كوميدية”.

وعن السخرية من كثرة ظهوره في الأعمال الفنية، قال: “أصبحت أقابل الأمر بسخرية وتقبل على عكس البدايات، حيث كنت أصاب بالاستياء والغضب من تلك السخرية”. وأكمل بيومي فؤاد: “بفرح جدًا عندما يتذكر اسمي فنان كبير بحجم محمود حميدة، لأنني كنت متوقعًا أنه لا يشاهد أعمالي، وذلك عند مشاركتي معه في فيلم فوتوكوبي”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*