اليوم الخميس 22 فبراير 2018 - 8:51 مساءً

  
  رئيس التحرير
  شكري رشدي



 ممثلى 19 دولة ينتخبون رئيس جهاز حماية المستهلك المصرى كأول رئيس للجنة حماية المستهلك بدولالكوميسا لمدة 4 سنوات

 

كتبت هيام نيقولا : فى إطار جهود جهاز حماية المستهلك لتعزيز منظومة حماية المستهلك فى مصر بالتعاون مع المؤسسات الدولية ، صرح عاطف يعقوب رئيس جهاز حماية المستهلك أنه تمانتخابه بالاجماع كأول رئيس حماية المستهلك لدول الكوميسا ( منظمة السوق المشتركة لدول شرق وجنوب أفريقيا ) ، على ان تضم اللجنة فى عضويتها مندوبى 7 دول أفريقيةهى ( مصر ، مالاوى ، نيروبى ، أوغندا ، زامبيا ، زيمبابوى ، السودان ).

وصرح يعقوب أن فكرة انشاء لجنة خاصة بحماية المستهلك داخل منظمة الكوميسا جاءت خلال ورشة العمل التى نظمها الجهاز بالقاهرة بالتعاون مع لجنة المنافسة بمنطقةالكوميسا على مدار يومى 20 ، 21 نوفمبر 2017 والذى أبرز ضرورة وجود آلية لمراقبة الاسواق والتنسيق بين الدول الاعضاء ومنظماتها الحكومية وغير الحكومية  ،وبالتالى جاءت فكرة انشاء اللجنة كاقتراح من جهاز حماية المستهلك لمراقبة تفعيل التوصيات الصادرة عن المؤتمر بشأن طرق زيادة وعى المستهلكين بحقوقهم فى الاسواقالمشتركة للدول الأعضاء بالمنظمة .

وأشار يعقوب الى أن لجنة حماية المستهلك بالكوميسا سوف تعمل على تشجيع التعاون الفعال لتبادل الخبرات بين أعضائها فى مجال حماية المستهلك ، حيث أنها ستعد بمثابةهيئة اقليمية متخصصة فى تعزيز انفاذ قوانين حماية المستهلك داخل السوق المشتركة للدول الأعضاء بمنظمة الكوميسا بهدف حماية وصون مصالح المواطنين بها .

وأضاف يعقوب أن انشاء لجنة حماية المستهلك بمنظمة الكوميسا يهدف الى تعزيز قدرة المنظمة وأجهزة حماية المستهلك الحكومية بالاضافة الى منظمات المجتمع المدنىالمعنية بحماية المستهلك من خلال التدريب على أهم موضوعات حماية المستهلك فى الدول الاعضاء بالتوازى مع أفضل الجهود العالمية المبذولة فى هذا المجال ، بالاضافةالى الاتفاق على تحديد حد أدنى للمواصفات والمعايير المشتركة بين الدول الأعضاء بأهمية توعية المستهلكين بحقوقهم .

وأشار يعقوب الى ان انتخابه كأول رئيس للجنة يأتى كنوع من التكريم للدور المحورى الذى تقوم به مصر  وقيادتها السياسية فى الوقت الحالى بالاضافة الى الجهود التى بذلهاجهاز حماية المستهلك في التعاون مع المنظمات الدولية المعنية بجماية المستهلك ، و فى ضوء إدراك لجنة المنافسة بالكوميسا لأهمية الدور الذي تتبناه مصر بين أشقاءها مع دولحوض النيل بهدف التعاون المشترك من أجل تعزيز حماية حقوق المستهلكين بتلك الدول وصون مصالحهم ، وتبادل الخبرات والتجارب وتطوير آليات عمل أجهزة ومنظماتحماية المستهلك فى منطقة الكوميسا .

جدير بالذكر أنه في عام 1981 تم التوقيع على اتفاقية منطقة التجارة التفضيلية لدول شرق وجنوب أفريقيا مما شجع الدول الأعضاء على تطوير التعاون بإقامة ما يسميالسوق المشتركة لشرق وجنوب أفريقياCOMESA ، كخطوة جديدة نحو تحقيق الجماعة الاقتصادية الأفريقية.

وفي عام 1994 تم توقيع اتفاقية السوق المشتركة لشرق وجنوب أفريقيا  لتحل محل اتفاقية منطقة التجارة التفضيلي وأصبحت تضم فى عضويتها 19 دولة أفريقية بالاضافةلجمهورية مصر العربية  .

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*