اليوم السبت 18 نوفمبر 2017 - 4:30 صباحًا

  
  رئيس التحرير
  شكري رشدي



أستاذ علوم سياسية بجامعة ليون الفرنسية : كلمة الرئيس السيسي في باريس كانت على مستوى عالي من الصراحة

كتبت هيام نيقولا : تعليقا على القمة المصرية الفرنسية المشتركة اليوم في العاصمة باريس، قال د. محمد عبد العظيم أستاذ العلوم السياسية بجامعة ليون الفرنسية، إن كلمة الرئيس السيسي كانت على مستوى عالي حينما أجاب على أسئلة حرجة بصورة حاسمة وخاصة فيما يتعلق بحقوق الإنسان في مصر. وأضاف عبد العظيم، خلال مداخلة تليفونية للحياة اليوم، مع الإعلامي تامر أمين، أن الرئيس السيسي كان في غاية الوضوح فيما يتعلق بالتساؤلات حول أوضاع حقوق الإنسان في مصر، وذلك خلال كلمته حينما أشار إلى أن الأولوية لدى الدولة المصرية ضرورة إصلاح التعليم والصحة المقدمة للمواطنين. وتابع أستاذ العلوم السياسية بجامعة ليون قائلا: الرئيس أكد أن مصر ستكون دولة مدنية حديثة وقوية اقتصاديا وعسكريا.. مشيرا إلى أن خطاب الرئيس له مغزى مهم يستوجب الوقوف عنده.

ومن جانبه، خلال المؤتمر الصحفي المشترك قال ماكرون، إن العالم يواجه ظروف بها الكثير من التحديات بينها فرنسا مما تتطلب الأوضاع صراحة سياسية.. موضحا أن تصريحات ماكرون أبدى خلالها تفهمه للظروف والتحديات الأمنية التي تمر بها مصر.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*