اليوم الخميس 24 أغسطس 2017 - 2:57 صباحًا

  
  رئيس التحرير
  شكري رشدي



الهجمة الإرهابية على المسيحيين في مصر جريمة ضد الإنسانية وتتعارض مع تعاليم الإسلام

تدين المقاومة الإيرانية بقوة الهجمة الإرهابية على حافلة كانت تقل مسيحيين من الأقباط في مصر وعشية شهر رمضان المبارك الذي هو شهر الوئام والصداقة والإخاء بين أبناء البشر وتعرب عن تعازيها لعوائل الضحايا وتتمنى الشفاء العاجل للجرحى.

المجرمون الذين يزهقون أرواح الأناس الأبرياء لاسيما الأطفال تحت اسم الإسلام، هم ألد أعداء الله والإنسانية والإسلام. إن هذه الجرائم لا تمت للإسلام بصلة، بل تتعارض بشكل صارخ مع تعاليم هذا الدين العظيم.

إن الهجوم الوحشي الذي استهدف الأقباط في مصر، وبعد أيام من القمة العربية الإسلامية الأمريكية في الرياض، والتي أكدت على دور النظام الإيراني في الإرهاب، يصب فقط في صالح النظام الفاشي الديني الحاكم في إيران. وكان القائد السابق لقوات الحرس وسكرتير مجمع تشخيص مصلحة النظام محسن رضايي، قد وصف الهجوم الإرهابي في مانشستر بأنه نتيجة زيارة ترامب للسعودية، الأمر الذي أثبت دور أو مصالح النظام في هذه الجريمة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*