اليوم الثلاثاء 12 ديسمبر 2017 - 2:27 صباحًا

  
  رئيس التحرير
  شكري رشدي



أزمات قلبية وكسور وجراحات طارئة وأصوات ضائعة للفنانين

mjd_lrwmy

أسبوع صعب جداً مرّ على العديد من نجوم الوسط الفني العربي، بعدما عادت المستشفيات لاستقبال حالات الطوارئ بصورة مكثفة لم نشهدها إلا في موسم دراما رمضان 2016. وتنوّعت الحالات ما بين أزمات قلبية وكسور وإصابات في القدم وجراحات عاجلة، فيما كان الأغرب “صوت ضائع” لفنانة شابة، كما لا يُمكن أن ننسى دار رعاية كبار النجوم التي لا تزال مزدحمة بأيقونات الزمن الجميل.

في موسم دراما رمضان، كانت حالات الطوارئ مخصّصة لنجوم التمثيل. ولكن في هذا الأسبوع، كانت العين على نجوم الغناء الكبار، إذ أصيب الطرب العربي بثلاث إصابات مباشرة وقاسية، لأن السيدة ماجدة الرومي تعرّضت لكسر في القدم سيحرم عشاقها من ترتيلها المعتاد لأعياد الميلاد.

كذلك خرج الفنان الكبير وليد توفيق من غرفة الجراحة بعد الخضوع لعملية إصلاح أوتار يده اليمنى. وقد نشر عبر حسابه في انستقرام مقطع فيديو مدّته 10 ثوانٍ، قال فيه: “الحمد الله أتمتع بصحة جيدة بعد إجرائي العملية وسوف أعود إلي عملي قريبا بحبكم “.

الفنان الأسمر الشهير محمد منير اعتاد الذهاب لألمانيا للعلاج ومتابعة قلبه المرهق، ولكنه هذه المرة عاد بإصابة قاسية تتمثل بجذع في مفصل القدم. وبرغم أنّ الحالة الصحية لمنير طيبة وتحتاج للقليل من الوقت، فإن أزمته الحقيقية الآن هي الوقت، وقد ضرب موعداً منذ فترة طويلة مع عشاقه بالقاهرة للظهور للمرة الأولى بدار أوبرا جامعة مصر، يوم 20 أكتوبر الجاري. ومنير الذي لا يعرف الغناء إلا راقصاً يحتاج لقدم تتحمّل صوته العظيم!
أدوار البرد وأعراض الانفلونزا حاضرة دوماً عند تقلّبات الفصول، ولكنها عندما تصيب النجوم تتحوّل إلى مأساة، مثلما حدث مع النجمة الكبيرة نبيلة عبيد، التي عانت مثل الملايين من درجة حرارة مرتفعة وارتعاشة معتادة لأعراض الحمّى مع الرشح، ولم تكن تنتظر أن تستيقظ على سرادق عزاء كبير منصوب على نواصي السوشيال ميديا بعد انتشار شائعة وفاتها، ما اضطّرها وقتها لمقاومة البرد والموت والردّ بحزن على من تعجّلوا رحيلها!

البرد نفسه تسبّب في أزمة كبرى للنجمة بشرى، إذ تمّ تأجيل تصوير كل أعمالها الفنية لمدة أسبوع كامل، بسبب ضياع صوتها وعدم قدرتها على نطق الحوار بنفس طبقة صوتها وهي سليمة.

للطرب نصيب أيضاً مع الأزمات القلبية… وقد جاء الدور هذه المرة على الفنانة الشابة نجمة أراب أيدول إيناس عزالدين، التي كتبت عبر حسابها على فيسبوك: “جتلي بوادر ازمة قلبية زي اللي جتلي قبل كدة من سنة ونص ودخلت العناية المركزة بسببها بس ربنا ستر المرة دي وكانت خفيفة وعدت بسرعة وما اخدتش غير دقايق بس الغريبة ان المرة دي مش عارفة ده حصل ليه خصوصا ان مافيش اي زعل او توتر عصبي او اجهاد وبقالي كام يوم مرتاحة في البيت وريلاكس وبعيدة عن أي ضغط.”

وأضافت: “الحمد لله قدر ولطف بس فعلا انا مش عارفة ليه بيتكرر الموضوع ده وروحت لدكاترة كتير ماحدش عارف السبب وكل التحاليل والاشعة كويسة في كل شيء فيما عدا قرحة القولون المزمنة اللي عندي ودي مالهاش علاقة بالأزمات القلبية”.

آخر الأحزان كان من نصيب رقبة الفنانة الشابة هند رضا التي أصيبت بكدمة قوية نتيجة حركة مفاجئة أثرت في عضلات رقبتها الضعيفة، وعادت مجدداً للظهور بالرقبة الطبية.
عنبر الاستشفاء لا يزال يضمّ الفنانة ليلى علوي التي تمارس التمارين الطبية البسيطة لاستعادة مرونة الكتف بعد جراحة فرنسية، كما تواصل الفنانة القديرة نادية لطفي الاستشفاء من أمراض الشيخوخة، خصوصاً نزيف المعدة والتهاب الكبد وضعف الجهاز التنفسي. وتبقى سمراء النيل القديرة مديحة يسري ضيفاً دائماً على المستشفى، بعد تدهور حالتها الصحية وظهور أعراض التهاب الكلى، ولكن الثلاثي أوضاعه مستقرة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*