e24bcb43-67c9-4f02-8

نصحها زملاؤها بالسفر معهم بالطائرة لمدينة شرم الشيخ بجنوب سيناء للمشاركة في الاحتفال بمرور 150 عاماً على بدء الحياة البرلمانية في مصر، لكنها فضلت السفر بسيارتها الخاصة واصطحاب طفليها تنفيذاً لرغبتهما في الحضور معها للتنزه والتقاط الصور التذكارية مع قيادات السياسة والبرلمان فلقيت مصرعها بحادث أليم وأصيب طفلاها.

وذكر حسني حافظ عضو البرلمان المصري أن النائبة أميرة ابراهيم رفعت النائبة عن محافظة المنوفية ضمن قائمة في دعم مصر لقيت مصرعها صباح الأحد أثناء توجهها برفقة ابنيها لحضور الاحتفال في شرم الشيخ بمرور 150 عاماً على الحياة النيابية إثر انقلاب سيارتها على الطريق الدولي.

وذكر مصدر أمني بمديرية أمن جنوب سيناء لـ”العربية.نت” أن اللواء أحمد طايل مدير أمن جنوب سيناء تلقى إخطاراً من الدكتور محمد وائل مدير عام مستشفى الطور يفيد بانقلاب سيارة خاصة على بعد 50 كيلومتراً من طور سيناء في اتجاه مدينة أبورديس أمام منطقة سهل القاع، وتبين من المعاينة أن السيارة كانت تقودها النائبة البرلمانية أميرة رفعت 35 عاماً ومعها طفليها أحمد 6 سنوات وشقيقته ضي 12 سنة، وتوفيت النائبة فور وصولها المستشفى، فيما أصيب ابنها أحمد بنزيف في المخ، كما أصيبت شقيقته ضي بكدمات وسجحات متفرقة، ونقلا إلى المستشفى لتلقي العلاج.

وقال الدكتور محمد وائل مدير مستشفى الطور لـ”العربية.نت” أن حالة الطفل خطيرة بينما حالة شقيقته مستقرة. وكانت النائبة أميرة ابراهيم عضواً بالبرلمان المصري ضمن ائتلاف دعم مصر، وعادت منذ أسابيع من رحلة الحج وهي من مواليد 30 يناير 1981، وتخرجت في كلية التجارة جامعة المنوفية. وتعمل النائبة محاسبة بمجلس مدينة شبين الكوم، وكانت عضو لجنة المشروعات المتوسطة والصغيرة بمجلس النواب، وهي متزوجة من رجل الأعمال أيمن الشافعي.