وقال المتحدث باسم الادعاء هاري فيليمس “التحقيق في مراحله الأخيرة وسيتم استدعاؤه قريبا للمثول أمام المحكمة.. كانت أموال كثيرة”. وقال هيميلس في خطاب إلى البرلمان نشره موقع إخباري إلكتروني في هولندا إنه كان يحاول الهروب من التوتر وضغط العمل ونزاعات شخصية عن طريق “المخدرات والكحوليات”. وقال “عند نقطة معينة فقدت السيطرة على الواقع وكنت أعيش في عالم مواز كنت استغفل وأخون الجميع حولي”.

ويقول المدعون إن هيميلس -الذي قاد حزب الحرية الذي يتزعمه فيلدر في إقليم ماسترخت الجنوبي- استخدم بطاقات الائتمان الإلكترونية الخاصة بالحزب وسحب 90 ألف يورو (102 ألف دولار) للإنفاق على حياته المترفة في الفترة بين عامي 2012 و 2016. ويواجه هيميلس عقوبة بالسجن تصل إلى ثلاثة أعوام كحد أقصى وغرامة تقدر بنحو 76 ألف يورو.