اليوم الأحد 21 يناير 2018 - 10:13 مساءً

  
  رئيس التحرير
  شكري رشدي



البرلمان العربي يشارك في الندوة الدولية حول “تعزيز قيم السلام والحوار” بتونس

b927032f-0dba-4ee0-9036-52bc5930d0a4

خاص – اخر الاسبوع : يشارك البرلمان العربي بوفد برئاسة معالي أحمد بن محمد الجروان رئيس البرلمان العربي، وعضوية سعادة الدكتور أحمد المشرقي رئيس لجنة الشؤون الخارجية والسياسية والأمن القومي، وسعادة الدكتور/ مصطفى شنيكات عضو البرلمان العربي في الندوة الدولية حول “تعزيز قيم السلام والحوار” في ولاية سوسة بجمهورية تونس في الفترة من 18 إلى 20 أبريل 2016م، والتي تنظمها المنظمة الإسلامية للتربية والعلوم والثقافة (إيسيسكو) والمنظمة العربية للتربية والعلوم والثقافة (ألكسو)، ووزارة التربية بالجمهورية التونسية، برعاية معالي  الحبيب الصيد رئيس الحكومة التونسية، وبمشاركة فخامة السيدة ماري لويس بريكا رئيس جمهورية مالطا.

وفي كلمته في افتتاح الندوة أكد معالي رئيس البرلمان العربي  أن البرلمان العربي كممثل لشعوب اثنتي وعشرين دولة عربية يولي أهمية قصوى للتعاون الدولي من أجل تحقيق السلام والأمن ومحاربة الإرهاب وتعزيز الإندماج الاقتصادي من أجل مصلحة كافة شعوب العالم، وشدد الجروان على تعزيز الأمن والسلام وإخماد نيران الأزمات في المنطقة كمفتاح لتعزيز الأمن والسلام في العالم أجمع، وأدان ظاهرة الإرهاب المقيت التي لا تمت بأي صلة لتعاليم الدين الإسلامي السمحة أو القيم والعادات العربية الأصيلة.

وقال رئيس البرلمان العربي ان أحد أهم سبل التأسيس لعالم أكثر أمنا وسلاما هو توجيه هذا الجهد الدولي المنشود على كافة الصعد المذكورة من أجل إنهاء الأزمة السورية ووقف نزيف الدم السوري، وقوافل المهاجرين، وتجفيف منابع الإرهاب في سوريا والعراق، ودعم الشرعية وارساء الأمن والسلام في اليمن، ودعم الجيش الليبي الوطني لمحاربة الإرهاب وإرساء الأمن والسلام في ليبيا، وتمكين الشعب الفلسطيني من حقوقه المنصوص عليها دوليا وأهمها بناء دولته المستقلة ذات السيادة وعاصمتها القدس الشريف.

وقد شهدت الجلسة الافتتاحية توقيع معالي السيد/ أحمد بن محمد الجروان رئيس البرلمان العربي مذكرة تفاهم بين البرلمان العربي والمنظمة الإسلامية للتربية والعلوم والثقافة ووقع من جانبها معالي الدكتور/ عبد العزيز بن عثمان التويجري،المدير العام للمنظمة دعما للحوار والتنسيق والعمل المشترك.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*