ومن جهة أخرى، أطلق ناشطون من جنوب السودان حملة لجمع مليون توقيع، لمناشدة الرئيس السوداني عمر البشير للتراجع عن معاملة مواطني جنوب السودان كأجانب في السودان. وأدت الخلافات السياسية والاقتتال إلى انفصال جنوب السودان عن السودان عام 2011، بعد عقود من الحرب الأهلية.